التخطي إلى المحتوى

تناقلت العديد من الحسابات علي موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام” فيديوهات وصور للفنانه مريم حسين وهي ترتدي ملابس رياضية مثيرة وتقوم بالقفز بالحبل مما اثار موجه شديدة من الانتقدات ضدها . نشرت الفنانه مريم صالح هذا الفيديو وهي تمارس الرياضه بملابس مثيرة وملاصقه للجسم ,واطلقت بذلك موجة واسعة من التعليقات والانتقادات إذ رأى الكثيرون أنها تعدت كل الاداب العامة المقبولة .





ومما كتبه المتابعون: “وينك يا حسَن الجسمي؟”  و ”تموت لو ما سوت شوشرة”  و ”هي الرياضة متنفعش بالبنطلون؟” و ”وش هاللبس؟”.
ويشار إلى أنه تم إلقاء إعتقال الممثلة بوقت ماراثون تشييد على دعوى رفعها تجاهها الإعلامي الإماراتي خيّر الجسمي قبل أن يشطب يفرج عنها .
ويذكر أنها لفتت الانظار فيما بعدً بنشر مقطع ظهرت فيه بصحبة أخيها الذي شد الأنظار اليه .
ونشرت أن شقيقها لم يكن يحب الظهور عبر منصات التواصل الالكترونية وأن أبوها سمح له في النهايةً بهذامثلما أعربت انتصاره في ماراثون للأفراس وتغزلت بجماله وسألته عن وجوده في الدنيا فأجاب أنه وصل الـ27 عاماً.




التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *